أخر الأخبار

هذا ما اكتشفه شاب أمريكي طاف الجزائر من مستغانم غربا إلى عنابة شرقا

توم تيرسج، شاب أمريكي يبلغ 28 سنة من العمر، ولد ونشأ في الولايات المتحدة الأمريكية، يعشق السفر والترحال، حيث زار 25 دولة منها الجزائر التي انبهر بجمالها وكرم أهلها. يقول توم في أحد منشوراته عبر الفيسبوك “99 بالمئة من سكان الجزائر من المسلمين السنة، أين يمكنك سماع الأذان من المسجد في كل مدينة خمس مرات في اليوم. يعمل جناح من الحكومة على زيادة الوعي الإسلامي، لكن الجزائر بلد بعيد عن التطرف الديني. الديانات الأخرى محترمة، فاليهودية والمسيحية هي أديان تعتبر “من الكتاب” في القرآن الكريم. في أحاديثي الشخصية، وجدت أن الشعب الجزائري يحترم بعمق آرائي كملحد، لكنهم يقترحون أن أقرأ القرآن”.

طبيعة ساحرة وأهلها كرام

قطع توم في رحلاته عبر العالم 270 ألف كيلومترا، وفي الجزائر قطع مسافة ما بين ولاية مستغانم غربا إلى عنابة شرقا سيرا على الأقدام. قرر توم زيارة الجزائر بعدما أخبره صديقه المقيم في الولايات المتحدة الأمريكية من أصول الجزائرية عن بلده، ما أثار فيه الرغبة والفضول لاكتشاف الجزائر بنفسه. 

ويعتبر توم الجزائر من البلدان الرائعة التي اكتشفها خاصة طبيعتها الخلابة وشواطئها وجبالها الفريدة، غير أكثر ما ابنه ربه هو جود وكرم أبنائها الذين يقومون بدعوته للأكل والشرب. يرى توم أن تجربته في اكتشاف هذا البلد من أهم التجارب التي عرفها في حياته.

تصوير: توم تيرسج
تصوير: توم تيرسج

الجزائر بلد آمن

ويقول توم أنهم في أمريكا عادة ما يسمعون عن أخبار العنف وغياب الأمن في الدول المغاربية كتونس، ليبيا والجزائر، غير أنه اكتشف بأن الجزائر بلده يتمتع بالأمن والاستقرار والسلم.

رافق توم في سفره كلبه ويتحدث لأصدقائه في أمريكا بصفة يومية عن رحلته في الجزائر. ويقوم بالترويج للمشاهد التي سحرته عبر حسابه في الفيسبوك ومواقع التواصل الاجتماعي. ينقل صورا ومشاهدا ويروي أحداثا عن تقاليد وأهل الجزائر ويعرف بمناطقها وتراثها ويحاول وصف ملامح الحياة فيها.

شارِكنا رأيك بتعليق!

(التعليقات)

دلالات
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock