أخر الأخبار

شاب جزائري يطور جهازا لاسلكيا لمراقبة حرارة الأطفال

بوجمعة محمد عبد الواحد، شاب جزائري، يدرس ماستر 2 في جامعة بسكرة، تخصص شبكات وعلوم الاتصال بكلية الإعلام الآلي، طورا مشروعا لمراقبة “حرارة الأطفال” من أجل التخرج.

وتعتبر مراقبة حرارة الأطفال مهمة جدا، نظرا للأخطار التي يمكن أن تنجم عن عدم الانتباه لارتفاع حرارة الرضع والأطفال مثل الإعاقة بمختلف أنواعها وأحيانا خطر والموت. ويتمثل المشروع الذي طوره محمد في برمجة جهاز  “كارت arduino” يوفر قاعدة بيانات، ويقوم بقياس درجة حرارة الأطفال وإرسالها لاسلكيا إلى هاتف الطبيب في حالة كان الطفل في المستشفى أو الوالدين في حال وجوده في البيت وبالتالي مراقبة تطور درجة الحرارة وتمكينهم من التدخل السريع في حال ارتفاعها. ويتميز الجهاز بنظامه اللاسلكي، والذي يعتبر جانبا مهما من المشروع، حيث يضمن استخدامه عدم إزعاج الطفل المريض بالأسلاك.ولأن الأطفال غير قادرين في العادة على التعبير عن الإحساس بارتفاع الحرارة وانخفاضها، قرر محمد تصميم الجهاز ليقوم بإرسال تنبيهات للهاتف المحمول للطبيب أو الوالدين مع توفير منحنى بياني للتغيرات في درجة حرارة جسم الطفل،  يمكن الأطباء من تشخيص حالة الطفل المريض وبالتالي القيام بالفحوصات اللازمة. يتميز الجهاز بخاصية أخرى وهي إمكانية  متابعة عدة أطفال في نفس الوقت. 

اترك تعليقًا

(التعليقات)

دلالات

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock