5 أشياء يندم عليها الشباب لاحقا

ألفت ممرضة استرالية تدعى “بروني ويير” كتابا يدعى “أكثر خمسة أشياء ندموا عليها”، يتضمن ملخص خبرتها في العمل لسنوات، أين عملت “بروني ويير” عند العديد من كبار السن قبل وفاتهم. وكانت تسألهم في آخر أيامهم عن أبرز الأشياء التي ندموا على فعلها أو عدم فعلها، لو عادوا إلى سن الشباب.

في النهاية لاحظت الممرضة وجود خمس رغبات اشترك في ذكرها حوالي 80% من كبار السن وهي:

  1. تمنيت لو كانت لديّ الشجاعة لأعيش لنفسي ولا أعيش الحياة التي يتوقعها أو يريدها مني الآخرون، فقد عبّر معظمهم عن ندمه على إرضاء الغير(كرؤسائهم في العمل) أو الظهور بمظهر يُرضي المجتمع أو من يعيشون حولهم.
  2. تمنيت لو أنني خصصت وقتاً أطول لعائلتي وأصدقائي بدلا من إضاعة العمر كله في روتين العمل المجهد.
  3. تمنيت لو كانت لديّ الشجاعة لأعبّر عن مشاعري بصراحة ووضوح، فالكثيرون كتموا مشاعرهم لأسباب مثل تجنّب مصادمة الآخرين، أو التضحية لأجل الناس او مخافة فقدان من نحب.
  4. تمنيت لو بقيت على اتصال مع أصدقائي القدامى أو تجديد صداقتي معهم، فالأصدقاء القدامى يختلفون عن بقية الأصدقاء كوننا نشعر معهم بالسعادة ونسترجع معهم ذكريات الشباب الجميلة. ولكننا للأسف نبتعد عنهم في مرحلة العمل وبناء العائلة أو بسبب خلافات تافه حتى نفقدهم نهائياً أونسمع بوفاتهم فجأة.
  5. تمنيت لو أنني أدركت مبكراً المعنى الحقيقي للسعادة، فمعظمنا لا يدرك إلا متأخراً أن السعادة كانت حالة ذهنية لا ترتبط بالمال أو المنصب أو الشهرة. إن السعادة كانت اختياراً يمكن نيله بجهد أقل وتكلفة أبسط ولكننا نبقى متمسكين بالأفكار التقليدية حول تحقيقها.

شارِكنا رأيك بتعليق!

(التعليقات)

دلالات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock