أخر الأخبار

جزائريات تطلقن مشروعا منتجا رغم اعاقتهن

تمكنت فتيات جزائريات من ذوات الاحتياجات الخاصة من تأسيس مشروعهن الخاص المنتج رغم اعاقتهن.
وتقوم الفتيات بإنتاج الأفرشة والملابس التقليدية خاصة الخاصة بحفلات ختان الأطفال وذلك في ورشة صغيرة بالقبة في الجزائر العاصمة.

المرافقة أساس نجاحهن

وتمكنت الفتيات من إنتاج هذا النوع من الملابس والأفرشة بعد قيامهن بدورات تدريبية في مجال الطرز الإلكتروني.

وجاءت فكرة المشروع من السيدة علجية دباري رئيسة جمعية التحدي والعزيمة، قبل 5 سنوات من الآن عندما قررت فتح ورشة للسيدات اللواتي تعنين من إعاقة من أجل دمجهن في سوق العمل. وتقول السيدة دباري: “عادة يكون الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة بطيئين في عملهم وبالتالي فان طرز فراش بالطريقة التقليدية سيأخذ منهن مجهودا ووقتا ولن يكون فعالا لهذا فكرت في استغلال تكنولوجيا الطرز الإلكتروني، حيث قمنا بتدريب النساء على استخدام الآلات وبعد ذلك جاءت مرحلة الإنتاج”.

وتضيف المتحدثة:”كل ماكانت تحتاجه الفتيات هو المرافقة، اليوم كل من يزور الورشة رغم صغرها ينبهر بمستوى الإبداع والاتقان الذي تقدمه الفتيات”. وربما المشكل الذي تعاني منه الفتيات اليوم هو صعوبة تسويق المنتوجات التقليدية سواء افرشة أو البسة لاسيما في غياب الترويج والذي يتطلب كذلك وعي المواطنين أحيانا ودفعهم نحو اقتناء المنتوجات ودعم هذه الفئة المنتجة وتشجيعها على الإبداع.

شارِكنا رأيك بتعليق!

(التعليقات)

المصدر
و.أ.ج
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock