أخر الأخبار

الطبيب الجزائري الحاصل على جائزة نوبل يقدم نتائج مشجعة لعلاج الشلل الرباعي

اعتبر البرفيسور الجزائري عليم لويس بن عبيد، الحاصل على جائزة نوبل أن نتائج علاج الشلل الرباعي التي تم نشرها مؤخرا “مشجعة”، حسب ما أفاد به يوم السبت بوهران.
ويعتبر البرفيسور عليم من أبرز الأطباء جراحة الأعصاب وصاحب جائزة نوبل لأمريكا في الطب عن ابتكاره حول علاج مرض الباركنسون.

وأبرز البروفيسور بن عبيد في تصريح للصحافة على هامش افتتاح المؤتمر الوطني ال 34 لجراحة الأعصاب ” لقد تلقينا نتائج مشجعة بشأن علاج مرضى الشلل الرباعي لدى مريض. هذه النتائج قد نشرت مؤخرا”.

ويتعلق الأمر بأمر جديد “مذهل للغاية” في مجال علاج هذا النوع من الشلل مع العلم أن الأعمال أشرف عليها البرفيسور بن عبيد المنحدر من برج بوعريريج الذي قال أنه “يتعين أن تستفيد من هذا التقدم التخصصات شبه الأولمبية (رياضة المعاقين).”

وانطلقت الأشغال قبل 24 شهرًا على مريض يعاني من شلل الأطراف الأربعة وأُجبر على البقاء طريح الفراش. هذه التجربة العلاجية الأولى من نوعها في العالم سمحت له بالفعل بقيادة كرسيه المتحرك والقيام بممارسات أخرى، كما أشار البرفسور بن عبيد الذي اعتبر أن المثابرة في العمل “قد يعطي نتائج أكثر تقدمًا”.

من جهة أخرى أشاد هذا المختص بدعم السلطات العمومية الجزائرية لتطوير جراحة الأعصاب التي تتطلب -حسبه- موارد مالية وتكنولوجية كبيرة، إلى جانب تكوين نوعي متواصل.

ويشارك في هذا الحدث العلمي الذي يستمر يومين بالمؤسسة الاستشفائية الجامعية “1 نوفمبر 1954” لوهران عدد من الجراحين الوطنيين والأجانب.

وسيتم التطرق بالمناسبة لعدة محاور تتناول “الأوعية الدموية العصبية” و”علم الأورام” و”الشلل الرعاش الوظيفي” و”التنظير الداخلي” وغيرها من المواضيع ذات صلة.

شارِكنا رأيك بتعليق!

(التعليقات)

دلالات
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock